قيم تجربتك معنا!

 

المركز الإعلامي

 
 

"سيتي سنتر مسقط" و"سيتي سنتر القرم" يطلقان حملة "ساهم بإسعاد المحتاجين في رمضان" بالشراكة مع جمعية "دار العطاء" في سلطنة عُمان

يجسد الديكور التقليدي في مراكز التسوق روح وأجواء شهر رمضان 
يمكن للزوار الانخراط في الأنشطة الخيرية والثقافية طوال الشهر الفضيل

 

يتعاون "سيتي سنتر مسقط" و" سيتي سنتر القرم"، وُجهتا الحياة العصرية التابعتان لمجموعة «ماجد الفطيم» في سلطنة عُمان، مرة أخرى مع جمعية "دار العطاء" الخيرية خلال شهر رمضان هذا العام لرسم الابتسامة على وجوه العائلات ذات الدخل المحدود وإحداث تغييرات إيجابية في حياتهم من خلال تشجيع الناس على التبرع ضمن إطار حملة " ساهم بإسعاد المحتاجين في رمضان".

وتهدف مبادرة "ماجد الفطيم" السنوية "ساهم بإسعاد المحتاجين في رمضان" الآن في نسختها الثالثة عشرة إلى نشر قيم العطاء والخير والتعاطف مع الآخرين من خلال حث الجميع على التبرع وتقديم المساعدات للأسر المحتاجة وتزويدها بأساسيات الحياة اليومية.
 
وتمتد شراكة "سيتي سنتر مسقط" و"سيتي سنتر القرم" مع جميعة دار العطاء الخيرية لأربع سنوات، حيث يتم خلال شهر رمضان المبارك من كل عام وضع صناديق لجمع التبرعات في أماكن رئيسية من مركزي التسوق التابعين لـ «ماجد الفطيم» في السلطنة. وسيتم عبر هذه الصناديق جمع المواد الأساسية مثل الملابس وألعاب الأطفال والكتب والمواد الغذائية المعلبة أو الجافة وتسليمها لجمعية "دار العطاء" التي تقوم بتوزيعها على العائلات والفئات المحتاجة وذات االدخل المحدود في سلطنة عُمان.

وقالت الدكتورة شمسة الحارثي مدير عام جمعية دار العطاء: "سعداء جدا بشراكتنا مع مجموعة ماجد الفطيم ودورهم الفعال في انجاح مبادراتنا الرمضانية التي تهدف لتغيير ومساعدة الناس ،هذا العام سنواصل جمع التبرعات العينية كالاطعمة و الملابس و الالعاب و الكتب ، كما سنكون متواجدين طوال الشهر الفضيل داخل سيتي سنتر مسقط و القرم لبيع كوبونات التبرع الخاصة بالدار ".

ومن جانبه، قال حسام المنذري مدير أول مركز تسوق - عُمان لدى «ماجد الفطيم العقارية»: "شهر رمضان المبارك هو شهر الطاعة والبركة وعمل الخير، ونحن سعداء للغاية بإطلاق مبادرتنا السنوية الخيرية "ساهم بإسعاد المحتاجين في رمضان" مجدداً بالتعاون مع جمعية دار العطاء. لقد ساهمت هذه الحملة في أعوامها السابقة في تحقيق نتائج لافتة من خلال توحيد سكان عُمان لدعم قضية مجتمعية غاية في الأهمية، وينعكس نجاح الحملة من خلال العدد المتزايد من الزوار الذين يشاركون ويتبرعون في الحملة كل عام. ونأمل أن تواصل الحملة تحقيق أهدافها المتمثلة بإسعاد المحتاجين وندعو زوارنا في رمضان هذا العام إلى تجسيد روح العطاء التي يمثلها الشهر الفضيل والتبرع بسخاء لمساعدة الأسر ذات الدخل المحدود في السلطنة".

وسيشهد كل من "سيتي سنتر مسقط" و"سيتي سنتر القرم" تغييرات في ديكوراتهما الداخلية لتجسد الأجواء الرمضانية والطقوس التقليدية المميزة. ويمكن للزوار الاستمتاع بالأجواء الهادئة والروحانية والمشاركة في الأنشطة الثقافية طوال الشهر الفضيل.

وستقدم مراكز التسوق شراب الجلاب التقليدي للزوار بعد الإفطار. وسيتم تقديم أمسيات وعروض "المولوية" التركية بين كل ليلة وأخرى عبر أنحاء مختلفة من المركزين. وستحتفل المراكز في اليوم الرابع عشر من رمضان، أيضاً بمناسبة (القرنقشوه) - وهو احتفال شعبي تقليدي قديم يرتدي فيه الأطفال ملابس جديدة ويتجولون لطلب الحلوى بينما يغنون أغانٍ وأناشيد خاصة وذلك مع عرض للدمى المتحركة وأضواء LED.

ومن جهتها قالت وطفاء بنت حميد الحارثية، مدير أول "سيتي سنتر القرم": "يجسد شهر رمضان المبارك مشاعر الألفة والترابط بين الناس، فلنساهم جميعاً في تجسيد الروح الحقيقية للشهر الفضيل ونحدث تغييراً إيجابياً في حياة الآخرين. ونتطلع إلى الاحتفال مع زوارنا ومتسوقينا الكرام والمساهمة في رسم الابتسامة على وجوه الناس خلال الشهر الكريم".

وسيكون الزوار الراغبين بتناول وجبات الإفطار أو السحور في المطاعم الموجودة في مركزي التسوق على موعد مع تشكيلة واسعة ومتنوعة من أشهى المأكولات العربية والغربية، حيث ستبقى أبواب المطاعم مفتوحة حتى الساعة 1 صباحاً. وسيفتح "سيتي سنتر مسقط" و"سيتي سنتر القرم" أبوابهما أمام الزوار خلال الشهر الفضيل من الساعة 10 صباحاً وحتى الساعة 12 منتصف الليل في الأسابيع الثلاثة الأولى من رمضان ومن الساعة 10 صباحاً وحتى الساعة 1 صباحاً خلال الأسبوع الأخير وعطلة العيد.


لمعرفة المزيد، يرجى زيارة:  citycentremuscat.com، وcitycentrequrum.com، أو عبر صفحتيهما على موقع فيسبوك: facebook.com/citycentremuscat، وfacebook.com/citycentrequrum